كتب – حسام عيد
في يوم الإثنين الموافق 13 ديسمبر 2021، أطلق برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة، نتائج «مؤشر المعرفة العالمي 2021» وذلك في نسخته الخامسة على التوالي، والذي يهدف إلى قياس المعرفة على مستوى العالم كمفهوم شامل مرتبط بشكل وثيق بالتنمية المستدامة وبمختلف أبعاد الحياة الإنسانية المعاصرة. ويأتي المؤشر تحت مظلة الشراكة بين مؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي من خلال «مشروع المعرفة».
وفي نسخة هذا العام 2021، شمل مؤشر المعرفة 155 متغيرًا، جرى انتقاؤها من بين ما يزيد على 40 مصدرًا وقاعدة بيانات دولية؛ منها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة «اليونيسكو»، البنك الدولي، الاتحاد الدولي للاتصالات، صندوق النقد الدولي، منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، منظمة العمل الدولية وغيرها.
وتفصيلًا، كشفت نتائج مؤشر المعرفة للعام 2021 عن تصدُّر سويسرا المركز الأول عالميًا على المؤشر للعام الخامس على التوالي، تلتها السويد، ثمَّ الولايات المتحدة وفنلندا وهولندا.
جاء ذلك خلال حفل إطلاق المؤشر الذي نظَّمه الجانبان في ملتقى الأمم المتحدة في «إكسبو 2020 دبي».
وأظهر المؤشر للعام 2021 على الصعيد العالمي، ارتفاع عدد الدول المشاركة إلى 154 دولة، بالمقارنة مع 138 دولة في إصدار العام الماضي من المؤشر. وجاء ترتيب الدول العربية على المؤشر في إصدار هذا العام كما يلي: الإمارات في المركز (11) عالميًا، ثمَّ قطر التي حلَّت في المركز (38)، فيما نالت المملكة العربية السعودية المركز (40)، الكويت (48)، سلطنة عُمان (52)، مصر (53)، تونس (83)، المغرب (101)، الجزائر (111)، السودان (145) موريتانيا (147).
مصر تقفز 19 مركزًا
حصلت مصر على المركز 53 على مستوى 154 دولة للعام الحالي، لتقفز 19 مركزًا مقارنة بالعام الماضي (المركز 72 على مستوى 138 دولة خلال العام الماضي 2020).
ويقيس المؤشر الأداء المعرفي لدول العالم في 7 مجالات هي التعليم قبل الجامعي، والتعليم التقني والتدريب المهني، والتعليم العالي، والبحث والتطوير والابتكار، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والاقتصاد، والبيئات التمكينية.
في قطاع التعليم ما قبل الجامعي احتلت مصر المرتبة 72 على مستوى 154 دولة مقارنة بالمرتبة 83 لعام 2020 على مستوى 138 دولة لتقفز 11 مركزًا.
في مجال التعليم التقني والتدريب المهني احتلت مصر المرتبة 68 مقارنة بالمركز 80 عام 2020، وذلك بفضل تبني وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني استراتيجية واضحة منذ عام 2018 لإصلاح وتطوير التعليم الفني، من خلال إنشاء مدارس تكنولوجيا تطبيقية وبنية تحتية متطورة، وتحويل المناهج الدراسية إلى مناهج قائمة على منهجية الجدارات، التي يتم تطويرها عن طريق إجراء مناقشات مكثفة مع أرباب الأعمال، حتى يتمكن من تلبية احتياجات سوق العمل.
في مجال التعليم العالي تقدمت مصر للمركز 35 على مستوى 154 دولة للعام 2021، مُقارنة بالمركز 42 على مستوى 138 دولة عام 2020، وهو ما يرجع إلى سياسة التطوير الشامل الذي شهده هذا القطاع بدعم كامل من الدولة خلال الفترة الماضية.
في قطاع البحث والتطوير والابتكار، كشف التقرير عن حصول مصر على المركز 58 على مستوى 154 دولة عام 2021، مقارنة بالمركز 74 على مستوى 138 دولة 2020 مما يعكس اهتمام الدولة بالبحث العلمي والنشر الدولي، حيث إن إجمالي ما نشرته مصر دوليًا من الأبحاث العلمية بلغ 32 ألف بحث علمي منشور بالمجلات الدولية.
في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات احتلت مصر المرتبة 57، وفي مجال الاقتصاد احتلت مصر المرتبة 56، وفي مجال البيئات التمكينية احتلت مصر المرتبة 88.
تقدم أفريقي في مسار الحياة الإنسانية المعاصرة
فيما جاءت سيشل، صاحبة الأداء القوي من حيث البنية التحتية المعرفية، بالمرتبة 44 بين 154 دولة في مؤشر المعرفة العالمي 2021 والمرتبة 2 بين 39 دولة ذات تنمية بشرية مرتفعة.
كما حصلت على المرتبة 42 في التعليم قبل الجامعي، والمرتبة 71 في التعليم التقني والتدريب المهني، والـ56 في التعليم العالي، والـ96 في البحث والتطوير والابتكار، والمرتبة الـ31 في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والمركز 34 في الاقتصاد، والمرتبة الـ51 في البيئة التمكينية.
وحلت دولة موريشيوس في المرتبة 49 بين 154 دولة في مؤشر المعرفة العالمي 2021 والمرتبة 46 بين 61 دولة ذات تنمية بشرية مرتفعة جدًا.
كما حصلت موريشيوس على المرتبة الـ38 في التعليم قبل الجامعي، والمرتبة الـ69 في التعليم التقني والتدريب المهني، والـ75 في التعليم العالي، والـ86 في البحث والتطوير والابتكار، والـ48 في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والـ38 في الاقتصاد، والـ36 في البيئة التمكينية.
وجاء أداء تونس متوسطا من حيث البنية التحتية المعرفية، حيث تحتل المرتبة 83 بين 154 دولة في مؤشر المعرفة العالمي 2021 والمرتبة 21 بين 39 دولة ذات تنمية بشرية مرتفعة.
تلتها جنوب أفريقيا، بأداء متوسط من حيث البنية التحتية المعرفية، حيث تحتل المرتبة 84 بين 154 دولة في مؤشر المعرفة العالمي 2021 والمرتبة 22 بين 39 دولة ذات تنمية بشرية مرتفعة.

error: كل الحقوق محفوظة!!