كتب – حسام عيد

بعد مكتب جوهانسبرج في جنوب أفريقيا، ستستضيف مدينة لاجوس في نيجيريا المكتب الجديد والثاني لشركة “فيسبوك” الأمريكية في قارة أفريقيا، وسيضم فرقًا متخصصة في الهندسة والمبيعات والسياسة والاتصالات. هذا ما أعلنته عملاق وسائل التواصل الاجتماعي الأبرز في العالم، والتي تحظى بشهرة واسعة، في سبتمبر الجاري.

طموح جديد كشفت عنه “فيسبوك” وتأمل في تحويله إلى واقع في 2021، في نيجيريا، إحدى الدول الأفريقية التي تشهد طفرة تكنولوجية ورقمية  في السنوات الأخيرة.

وبحسب بيانات حديثة صادرة عن شركة الاستشارات والتحليلات والبحوث العالمية المتخصصة في الاتصالات والإعلام والتكنولوجيا، ماسون Mason، فمن المتوقع أن توفر استثمارات شركة “فيسبوك” في البنى التحتية والاتصالات في أفريقيا جنوب الصحراء أكثر من 57 مليار دولار من الفوائد الاقتصادية على مدى السنوات الخمس المقبلة.

نيجيريا البيئة الأفضل للازدهار

وقالت شركة “فيسبوك” الأمريكية إن “الإيثار والمصلحة الذاتية” يقودان استثماراتها في قطاع التكنولوجيا في نيجيريا والبنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وأعلن رئيس الشؤون العالمية والاتصالات في شركة فيسبوك، نيك كليج (Nick Clegg)، يوم الإثنين الموافق 21 سبتمبر 2020، إن من مصلحة فيسبوك تحسين البنية التحتية الإقليمية لمساعدتها على الازدهار خارج حدودها.

وأضاف كليج، “هذه التطبيقات والخدمات ستكون زائدة عن الحاجة إذا لم تكن هناك البنية التحتية اللازمة لحملها. آمل أن يكون ذلك مفيدًا للعالم، ولكن من مصلحة فيسبوك الذاتية أيضًا التأكد من تحسين البنية التحتية بشكل كبير”.

فيما قال نيك كليج خلال حضوره حدث مع نائب الرئيس النيجيري، يمي أوسينباجو، إن فيسبوك هو عمل تجاري، والشركة الأمريكية تريد أن تقوم بأشياء مفيدة للعالم، وأيضًا تدفع أعمالها للازدهار أكثر.

كليج، نائب رئيس الوزراء البريطاني السابق، أكد أن “فيسبوك” بحاجة إلى اقتصاد رقمي مبتكر نابض بالحياة من أجل الازدهار.

وأضاف، “من المهم أن يفهم الأشخاص متى يتماشى الإيثار مع المصلحة الذاتية، وفي هذه الحالة هم كذلك. شريان الحياة في فيسبوك هو اقتصاد مبتكر نابض بالحياة مع أشخاص لا يفرحون بحياتهم الخاصة عبر الإنترنت فحسب، بل يبنون أيضًا أعمالًا عبر الإنترنت”.

الابتكار وريادة الأعمال شريان الحياة

وتابع رئيس الشؤون العالمية والاتصالات في شركة فيسبوك، قائلا: “الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم هي شريان الحياة للطريقة التي يعمل بها موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك. لدينا الملايين والملايين من الشركات الصغيرة والمتوسطة، ليس أقلها في نيجيريا، التي تصل إلى عملائها وتنمو وتوظف المزيد من الأشخاص من خلال منصتنا. لذلك كلما استطعنا القيام بالمزيد لتعزيز الابتكار وريادة الأعمال، خاصة بين الشركات الصغيرة والمتوسطة، كان ذلك أفضل”.

وتأتي تعليقات كليج في الوقت الذي أعلنت فيه شركة “فيسبوك” يوم الجمعة الموافق 18 سبتمبر 2020 عن دخولها السوق النيجيرية، مع افتتاح مكتب لأنظمة البرمجيات وتقنيات البرمجيات في مدينة لاجوس في عام 2021.

هذه الخطوة هي المرة الأولى التي يكون فيها لدى شركة فيسبوك فريق من المهندسين في القارة، بعد خمس سنوات من افتتاح أول مكتب إعلاني لها في جنوب أفريقيا. كما يسير على خطى شركة مايكروسوفت التي فتحت مكاتب هندسية في كينيا ونيجيريا العام الماضي.

وقالت شركة “فيسبوك” في بيان إن المكتب الجديد سيركز على تسخير “المواهب الهائلة” للنظام البيئي التكنولوجي في أفريقيا لبناء “منتجات لمستقبل أفريقيا وبقية العالم، مع قادة أفارقة من المبتكرين ورواد الأعمال”.

بنية تحتية طموحة

وأطلقت شركة فيسبوك حملة توظيف خلال شهر أغسطس الماضي لتوظيف العمال عن بعد وفي لاجوس لخدمة مكتبها الجديد.

وتتطلب إعلانات الوظائف المنشورة في أغسطس وسبتمبر، مبرمجي السياسات ومهندسي التطبيقات من ذوي الخبرة في العمل على “النشر الفعلي لمشاريع البنية التحتية”.

يعتمد مكتب نيجيريا على خطة “فيسبوك” لتركيب أطول كابل تحت سطح البحر في العالم حول قارة أفريقيا.

وبالتعاون مع مزودي خدمات الاتصالات المحليين، والتحالف العالمي لإنشاء الكابل البحري الأضخم 2Africa، والذي سيدور حول القارة الأفريقية مرورًا بـ16، تخطط “فيسبوك” لتعزيز عرض النطاق الترددي لخدمات الاتصالات والإنترنت في القارة من شرق أفريقيا إلى غربها، وجعلها أرخص وأكثر سهولة في الوصول لجميع الأفارقة.

وقال كليج “إنه مشروع بنية تحتية طموح بشكل لا يصدق ونأمل أن يبدأ التشغيل بحلول عام 2024. هذا كله جزء من اهتمامنا المستمر بالاستثمار لأن مهمتنا هي السعي لمحاولة تقديم الخدمات حتى يتمكن الأشخاص من التواصل مع بعضهم البعض، مع العائلة والأصدقاء ويمكن أن يكون العالم أكثر ارتباطًا مما قد يكون عليه”.

error: كل الحقوق محفوظة!!