أصدر «مركز فاروس للاستشارات والدراسات الاستراتيجية» تقريرًا عن أعمال الجلسة النقاشية التي نظمها حول مبادرة حرية التنقل التابعة للاتحاد الأفريقي.

التقرير الذي صدر شارك فيه مجموعة من الباحثين من أعضاء المبادرة بشمال أفريقيا (مصر – تونس – الجزائر) ليعرضوا وجهة نظرهم حول بنود البروتوكول، وما هي فوائده وكيفية التغلب على العقبات التي تعيق تنفيذه.

ومن ضمن النقاط التي استعرضها التقرير بنود البروتوكول، كذلك تناول بالتفصيل تحليل موقف الدول الأفريقية تجاه حرية حركة الأفراد في أفريقيا وكيفية تطبيق البروتوكول من خلال بعض المقترحات التي استعرضها الباحثون في هذا التقرير.

وسلط التقرير الضوء على العوائق الموجودة التي تحول عند سياسات تنفيذ بروتوكول حرية تنقل الأفراد، إضافة إلى شرح وافٍ حول تعزيز التكامل الإقليمي.

جدير بالذكر أن “مركز فاروس” حريص على المشاركة في مثل هذه الحوارات النقاشية إيمانًا منه بضرورة التواصل مع المنظمات القارية والمبادرات الفاعلة للتعريف بها، ومن هنا جاء اهتمام المركز بلقاء أعضاء مبادرة حرية التنقل بين أبناء القارة الأفريقية التي تأتي في إطار أجندة الاتحاد الأفريقي 2063 لتحقيق التكامل والوحدة بين الدول الأفريقية شمالًا وجنوبًا وشرقًا وغربًا.

يمكنك الاطلاع على التقرير كاملًا:

error: كل الحقوق محفوظة!!